المدعي الأمريكي في منهاتن جيفري بيرمان ينفي عزمه التنحي عن منصبه

أصدر أحد محامي الادعاء العام الفيدراليين البارزين في الولايات المتحدة بياناً يقول فيه إنه لم يقدم استقالته على الرغم من إعلان وزارة العدل الأمريكية عن عزمه التنحي.

وقال جيفري بيرمان، المدعي الأمريكي في منهاتن (رئيس دائرة الادعاء العام في منهاتن)، إنه علم بأمر “تنحيه” من خلال بيان صحفي أصدره المدعي العام الأمريكي وليام بار مساء الجمعة.

ولم يقدم بار سبباً يبرر تلك الخطوة.

وكان بيرمان أشرف على محاكمة عدد من مساعدي الرئيس دونالد ترامب خلال الفترة التي شغل فيها منصبه. ومن ضمن هؤلاء مايكل كوهين المحامي السابق للرئيس ترامب الذي قضى فترة محكومية في السجن لإدانته بالكذب على الكونغرس وارتكاب جرائم احتيال مالية تتعلق بالحملة الانتخابية.

كما أن الدائرة التي يرأسها بيرمان كانت تحقق في سلوك رودي غولياني، المحامي الحالي لترامب. مواضيع قد تهمك

وبيرمان هو أيضاً المدعي المسؤول عن التحقيق في قضية جيفري إبستين المتهم بارتكاب جرائم جنسية وقد عبَّر في السابق عن شعوره بالإحباط إزاء موقف دوق يورك، الأمير أندرو، من طلب استجوابه في الولايات المتحدة.

ففي وقت سابق من هذا الشهر، قال بيرمان إن الأمير أندرو- وهو صديق سابق لإبستين- “رفض مراراً طلبنا” بترتيب موعد لمقابلته. لكن محاميي الدوق يرفضون المزاعم بأنه لم يتعاون مع التحقيق.

وأحدث حلقة في هذا الخلاف تأتي بعد أيام من نشر كتاب جون بولتون المستشار السابق للأمن القومي الذي قال فيه إن الرئيس ترامب قد ضغط على مكتب بيرمان من أجل وقف تحقيق كان يجريه بشأن مصرف هالك التركي في مسعى من ترامب لعقد صفقة مع الرئيس التركي رجب طيب أردوغان.

وفي البيان الصادر عنه، قال المدعي العام وليام بار- وهو حليف مقرب من الرئيس ترامب- إن ترامب كان يعتزم تعيين جاي كلايتون، الرئيس الحالي للجنة الأوراق المالية والبورصات، وهو رجل لم يخدم قط كمدعٍ فيدرالي، خلفاً لبيرمان.

وقال بريت بهارارا، سلف بيرمان في المنصب، في تغريدة له على تويتر إن توقيت وأسلوب عزل بيرمان يتسمان بالغرابة.

عرض الصورة على تويتر

وأضاف بهارارا: ” لماذا يقوم رئيسٌ مساء يوم جمعة بالتخلص من شخص اختاره بنفسه ليكون المدعي الأمريكي لمنطقة جنوب نيويورك، قبل خمسة أشهر من إجراء الانتخابات الرئاسية؟”.

قال بيرمان في بيانه: ” علمت من خلال بيان صحفي صادر عن المدعي العام الليلة بأنني ” اعتزم التنحي” عن منصبي كمدع أميركي. أنا لم أقدم استقالتي، ولا نية لدي للاستقالة من منصبي.”

وشدد على أنه سيتنحى فقط عندما يقوم مجلس الشيوخ بتثبيت تعيين مرشح من قبل الرئاسة.

وأضاف بيرمان قائلاً: ” حتى ذلك الحين، ستمضي تحقيقاتنا قدماً بدون تأخير أو انقطاع. أنا أعتز بكل يوم أعمل فيه مع الموظفين والموظفات في هذا المكتب من أجل تحقيق العدالة بدون خوف أو محاباة- وسأعمل على ضمان الاستمرار في التحقيق في القضايا المهمة لهذا المكتب بدون عوائق”.

جيفري بيرمان
شدد بيرمان على أنه سيتنحى فقط عندما يقوم مجلس الشيوخ بتثبيت تعيين مرشح من قبل الرئاسة.

وكان جيفري بيرمان قد عُينَ في منصبه في يناير/ كانون الثاني 2018 بعد أن قام ترامب بفصل بهارارا، الذي رفض الاستقالة.

يُذكر أن بيرمان هو من المتبرعين الراسخين للحزب الجمهوري ولحملة ترامب للانتخابات الرئاسية.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *