الرئيسية / منوعات / اكتشاف صادم يعرقل كبح جماح كورونا.. “التحورات الجديدة تُصيب الفئران”

اكتشاف صادم يعرقل كبح جماح كورونا.. “التحورات الجديدة تُصيب الفئران”

اكتشاف صادم يعرقل كبح جماح كورونا.. “التحورات الجديدة تُصيب الفئران”

مع ازدياد محاولات العالم بأكمله لكبح جماح الفيروس التاجي الذي أودى بحياة ملايين الأشخاص، يتوصل العلماء كل يوم لاكتشاف جديد عن الفيروس يحول دون الأمل في قرب انتهاء الجائحة.

وأخر هذه الكتشافات، هي أن تحورات كورونا الجديدة تُصيب الفئران، وهو الأمر الذي سيساهم في انتشار أسرع للفيروس وإصابة المزيد من البشر، كي تتحقق رغبة كوفيد-19 في البقاء على وجه البسيطة وقت أطول.

وأظهرت نتائج دراستين أمريكية وبريطانية تم نشرهما في موقع “biorxiv”، أنه السلالة التي ظهرت في جنوب إفريقيا، وأيضًا السلالة التي تم اكتشافها لأول مرة في البرازيل، يمكن أن يصيبا الفئران، وفقًا لصحيفة “الشرق الأوسط”..

وقد يكون لهذا الاكتشاف بُعد إيجابي، وهو مساعدة العلماء في أبحاثهم الخاصة بالفيروس وتحوراته، من خلال إجراء التجارب بسهولة أكبر وبأقل تكلفة على الفئران، ولكنه رغم ذلك سيزيد من قدرة الفيروس على نقل العدوى للبشر بشكل أكبر. 

ويُشار إلى أن الفيروس الأصلي لم يُصب الفئران، لأنه ووفقًا للدراستين الحديثتين، لم يكن قادرًا على الارتباط بالمستقبلات الموجودة في خلايا الفئران، ولكن النسخ الجديدة تمكنت من فعل هذا الأمر.

وكان العلماء قد أثبتوا، في وقتٍ سابق، أن كورونا يُصيب القطط والكلاب عن طريق مخالطة الأشخاص المصابين بالفيروس، ولكن لم يتم رصد عدوى بشرية مصدرها الكلاب والقطط، وكان حيوان المنك المُستزرع هو الحيوان الوحيد الذي تم إثبات نقله للعدوى للبشر بعد إصابته بالفيروس. 

شاهد أيضاً

عاوز تحوش.. شوف حساب “ستب أب” من بنك المشرق

حساب “ستب أب” للتوفير هو حساب توفير يمنحك فائدة مرتفعة على مدخراتك حيث تضاف الفائدة …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *