الرئيسية / منوعات / المتهم في واقعة التحرش بطفلة المعادي يفجر مفاجأة جديدة

المتهم في واقعة التحرش بطفلة المعادي يفجر مفاجأة جديدة

قرار عاجل من النيابة بشأن المتهم بالتحرش بطفلة المعادي

فجر المتهم في واقعة التحرش بطفلة في منطقة المعادي، مفاجأة جديدة في تحقيقات النيابة العامة حول علاقته بالطفلة.

حيث زعم محمد جودت، أو المعروف إعلاميًا بـ”متحرش المعادي”، أن لقاءه بالطفلة يوم حدوث الواقعة، لم يكن اللقاء الأول، حيث ألتقى بها من قبل 3 مرات، وكانت الطفلة تطلب منه في كل مرة مساعدتها ماديًا.

ومن جانبها، نفت الطفلة “ي. أ”، والبالغة من العمر 6 سنوات، ادعاء المتهم بأنها كانت تطلب منه أموال، أو أنها حصلت منه على مقابل مادي.

تجدر الإشارة إلى أن المتهم، كان قدم، من قبل في تحقيقات النيابة، تبريرات واهية على فعلته الدنيئة، حيث حاول تحميل الطفلة مسؤولية تحرشه بها، مؤكدًا أنها هي من بدأت بإثارته بعدما لمست جسده.

فيما روت الطفلة الضحية، تفاصيل الواقعة أمام النيابة العامة، قائلةً: “وأنا ماشية في الشارع في المعادي ببيع مناديل، ولقيت عمو راجل كبير وتخين ولابس نضارة، وقالي تعالي ورايا، وأنا مشيت معاه لأنه راجل كبير، ودخلت معاه العمارة، وسلم عليا وشدني وحط إيده عليا وحضني، وكان عايز يقلعني هدومي، بس أنا عرفت أجري منه، ومشيت لما الست خرجت من الشقة”.

جدير بالذكر، أن مقطع فيديو تداول، عبر منصات التواصل الاجتماعي، يرصد رجل يقوم بالتحرش بطفلة في مدخل إحدى العمارات، حيث قام بملامسة أجزاء حساسة من جسد الطفلة، وحاول تجريدها ملابسها، إلا أن الطفلة هربت منه فور خروج سيدة تعمل في معمل طبي بالدور الأرضي بذات العمارة، بعدما رأت الواقعة على شاشة الكاميرا المتواجدة داخل المعمل، وأكدت للمتحرش أن كاميرات المراقبة قامت بتسجيل الواقعة.

وينتظر المتهم عقوبة لن تقل عن 10 سنوات، وذلك وفقًا لتصريح محامي الطفلة عبد الرازق مصطفى.

شاهد أيضاً

مخصص ل4 فئات.. علاج جديد وآمن لإزالة تضخم البروستاتا في دقائق #صحة

يقدم مستشفى كليفلاند كلينك أبوظبي علاجًا جديدًا يستخدم طاقة البخار لإزالة الجزء المتضخم من البروستاتا …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *