الرئيسية / منوعات / بشرة خير من التموين.. 50% زيادة في ضخ السلع بالمنافذ استعداداً لرمضان

بشرة خير من التموين.. 50% زيادة في ضخ السلع بالمنافذ استعداداً لرمضان

بشرة خير من التموين.. 50% زيادة في ضخ السلع بالمنافذ استعداداً لرمضان

خرج اليوم على المصيلحى بمجموعه من التصريحات المطمئنة بشأن استعدادات الوزارة للشهر الكريم من الاحتياطى من السلع الغذائية والتموينية واكد ان المواد الغذائية تكفى حتى بعد العيد الكبير كما يوجد مخزون من القمح 4.7 اشهر بجانب بدء حصاد موسم القمح فى الدولة فى نصف شهر أبريل المقبل ومن المتوقع الحصول على 3.5 مليون طن قمح مما سيعزز المخزون حتى أكتوبر بنهاية العام وأضاف ان تعاقدات الأرز تكفى حتى نوفمبر المقبل كما يوجد مخزون السكر ٣ اشهر بجانب انتاج السكر المحلى حاليا ومتوقع الحصول 1.7 مليون طن سكر من البنجر و900 ألف من القصب.

على مصيلحى بيأكد استعداد الوزارة لشهر رمضان

وقال مصيلحى ان وزارة التموين مستعدة بشكل كامل وان مخزون زيت الطعام يكفى لمدة 4.8 أشهر وانه رغم ارتفاع الزيت عالميا الا ان الوزارة عملت جاهدة لتثبيت السعر والتأكد من عدم زيادة اى سلعة منذ ٣ سنوات كما يوجد اكتفاء ذاتى من الفراخ المحلية وكذلك تعاقدات مع السودان على اللحوم الطازجة لمدة عامان بالاضافة الى وجود كميات كبيرة من اللحوم المجمدة تكفى لما بعد العيد .

التموين تضخ السلع بنسبه 50 % خلال شهر رمضان

وتابع مصيلحى ان الوزارة تستعد لافتتاح مجموعة من المعارض الخاصة ببيع السلع الغذائية المعروفة كل عام “اهلا رمضان” بداية من يوم 4 وحتى 12 ابريل المقبل فى مختلف المحافظات وكذلك مشاركة 1300 فرع من السلاسل التجارية وكذلك منافذ الشركات التابعة للوزارة وفروع مشروع “جمعيتى” مع اتخاذ كافة الإجراءات الاحترازية كما سيتم زيادة ضخ السلع بنسبه 50 % خلال شهر رمضان فى ظل زيادة معدلات الاستهلاك مؤكدا توافر جميع السلع الغذائية وبكميات كبيرة ، ووضع اليوم المصيلحىُ حجر الأساس لمنطقة لوجستية تجارية وإدارية ترفيهية بمحافظة الدقهلية على مساحة 46 فدان وذلك في إطار توجيهات فخامة الرئيس عبد الفتاح السيسي رئيس الجمهورية لتنمية وتطوير منظومة التجارة في مصر .

شاهد أيضاً

ارتفاع أسعار الأجهزة الكهربائية والموبيليات..”صدمة لراغبي الزواج”

شهدت الفترة الحالية، ارتفاعًا كبيرًا، في أسعار الأجهزة الكهربائية والموبيليات، والعديد من المستلزمات التي يحتاجها المقبلون …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *