الرئيسية / صحتك / البيض “مش كله فوايد” وأضراره مدمرة: اعرف ليك كام واحدة يوميا

البيض “مش كله فوايد” وأضراره مدمرة: اعرف ليك كام واحدة يوميا

“بيض، جبن، فول”، 3 مكونات أساسية في وجبة الإفطار لدى كثيرين، وأحيانا وجبة العشاء، لكن ما لا يعرفه البعض أن البيض قد يسبب مشاكل صحية في عدد من الحالات، فمثلما له فوائد له أضرار، لتجنبها يجب معرفة العدد الأمثل الذي يحتاجه الجسم يوميا.

أوضحتالدكتورة أولجا كورابليوفا، أخصائية التغذية الروسية، أن البيض مادة غذائية طبيعية مهدئة وتخفض الشهية، إذ يحتوي على13% بروتين و12% دهون، وكالسيوم وفوسفور، ومجموعة كاملة من الفيتامينات.

فوائد البيض

يحتوي صفار البيض على مادة الليتسين، التي تغذي أنسجة الدماغ وتزودها بالفوسفور، وتمنع تكون لويحات الكوليسترول، وتلك المادة هي المكون الأساسي لفيتامين “د”، ويحسن الصفار أيضا من المزاج، إذ يحتوي على مادة التربتوفان المنتجة لهرمون السعادة”سيروتونين”.

وأشارت “أولجا”، إلى أن تناول بيضة واحدة أو اثنتين في اليوم، يساعد على بناء الكتلة العضلية، كما أن امتصاص بروتين البيض أسهل من بروتين اللحوم، وبإمكان الشخص العادي تناول من بيضتان إلى ثلاثة في اليوم، ومن الأفضلعدم تناول أكثر من 5-6 بيضات، لأنه يجب تناول مواد غذائية أخرى إلى جانب البيض، وفقا لـ”روسيا اليوم”.

ونصحت أخصائية التغذية، مرضى الكوليسترول، والذين يعانون من التهاب البنكرياس أو مشكلات في الكبد، وكيس الصفراء، والتهاب المعدة الحاد، بعدم تناول البيض.

التوازن مهم.. مش كله بيض

قال الدكتور محمد الحوفي أستاذ علوم الأغذية لـ”الوطن”، إنالبيض يحتوي على نسبة من الكوليسترول، وقيمته الغذائية عالية للغاية، وبالنسبة للأشخاص الأصحاء من الأفضل تنويع مصادر البروتينات، والاعتدال في تناول البيض، تجنبا للإصابة بارتفاع نسبة الكوليسترول، التي تتسبب في دورها بارتفاع ضغط الدم.

وينصح الحوفي، دائما بالمشي يوميا: “الإنسان لازم ياكل وجبة متوازنة مش كله بيض، 50 إلى 60% نشويات، والدهون تكون حوالي من 20 إلى 25%، والبروتينات من 15 إلى 20%”.

البيض يهدد بارتفاع الكوليسترول والجلطات

الأشخاص الذين يعانون من بعض الأمراض مثل: القلب والسكري والسمنة والسمنة المفرطة، ينصح بتناول بيضتين إلى 4 مسلوقين، أسبوعيا كحد أقصى، نظرا لأن لديهم الإمكانية الطبيعية لارتفاع نسبة الكوليسترول الضار، ما يؤدي إلى ارتفاع ضغط الدم، وبالتالي ضيق الشرايين وحدوث الجلطات، إذ يعد البيض من عوامل الخطورة لديهم.

البيض مصدر خطورة في حالتين

أوضحاستشاري التغذية الدكتور حسن حسونة، أن البيض مصدرا للخطورة في حالتين، أولهما: تناوله غير مكتمل النضج، إذ يزيد من خطورة الإصابة ببكتيريا السالمونيلا والبكتيريا الأخرى، والحالة الثانية: تناوله مختلطا بالدهون، مثل السمن والزيوت، ما يزيد من فرصة إدخال الدهون المشبعة إلى الجسم، وبالتالي ارتفاع الكوليسترول الضار وفرصة حدوث جلطات للقلب.

شاهد أيضاً

“أسترازينيكا” يتصدّر المشهد الصحي… أبرز الأسئلة حول الآثار الجانبية المحتلمة #كورونا

كيف يمكن تفسير مشاكل الدم الخطيرة والنادرة التي ظهرت على أشخاص تلقوا لقاح “أسترازينيكا” المضادّ …

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *