سياحة وسفر- أجمل بيوت الضيافة في لبنان لقضاء فترة حجر مثالية

بالرغم من فرض الحجر الصحي والاضطرار للمكوث أيام عدة في المنزل، ما زالت أمامك خيارات عدة للاستمتاع بوقتك، وإمضاء هذه الفترة بطريقة تملؤها الإثارة والترفيه

يضم لبنان عددًا كبيرًا من بيوت الضيافة التي بمعظمها ما زالت تحافظ على طابعها التقليدي المميز، والتي توفّر لضيوفها خدمة مميزة وإقامة هادئة. نقدَم لك مجموعة من أفضل هذه البيوت التي يمكنك اعتمادها لقضاء فترة حجر صحي مريحة في وسط الطبيعة، على أن نقوم في فترات لاحقة بعرض مجموعة أخرى منها

هو مكان ساحر تعيش بين جدرانه تجربة فريدة لا مثيل لها. يقع هذا البيت في منطقة دوما وهو بيت تراثي قديم تم ترميمه في القرن التاسع عشر، ويتميز بواجهته الحجرية ونوافذه المقوّسة الطويلة وأسقفه المقببة

ما ان تصل اليه حتى تشعر سريعًا بالراحة بسبب غرفه المشرقة التي تساعد على الاسترخاء. كذلك يتميز البيت بتصاميمه المميزة بألوانها المريحة. تحوط بالبيت الحدائق الجميلة وبساتين التفاح حيث يمكنك تناول وجبة إفطار في قلب الطبيعة. في وسط قاعة الاستقبال، قد تجد خزانة كتب عملاقة حيث يمكنك بسهولة العثور على كتاب ممتع لقراءته

يستضيف بيت دوما الزوار أيضًا في

دوما، للاستمتاع بقائمة الطعام المحلي والتي تشمل المأكولات اللبنانية التقليدية التي يعدّها طهاة محليون، علماً بأنّ هذا المشروع يهدف الى دعم المجتمعات المحلية من خلال التشجيع على الزراعة والانتاج المحلي

يمكنك أيضًا الاستفادة من هذه الإقامة للتنزه في أرجاء دوما والاستمتاع بطبيعة المكان الخلابة وشراء المنتجات المحلية من حلاوة وزيت الزيتون ومربيات على أنواعها

هو مكان مثالي لعيش المغامرة. يقع دار ليندا في منطقة الشوف وهو يطل على قرية دير القمر ويشرف على منظر طبيعي رائع للوديان المحيطة بالمكان

يبهر هذا البيت ضيوفه بتصاميمه الرائعة التي تجمع بين الحداثة والطراز المحلي التقليدي. وكذلك يتميز بجلسته الرائعة خصوصًا في الحديقة المحاطة بأشجار التوت والتين

يمكنكم أيضًا الاستمتاع بمشاهدة التحف الفنية التي جمعتها صاحبة المنزل، والتي تعود بمعظمعا الى الفترة العثمانية مما يضفي على المكان الطابع التراثي والتاريخي. فلا تفوت عليك عيش هذه التجربة الفريدة!

يقع بيت جدي في قلب قرية متين الجبلية الخلَابة، وهو بيت جميل ودار للضيافة ومساحة لتمضية أمتع الأوقات

لقد تم تصميم المنزل الذي يفوق عمره المئة عام بطريقة استثنائية، فهو صمَم ليكون “منزلًا مفتوحًا” يستقبل الضيوف والأصدقاء والعائلات من كل المناطق. يعكس هذا البيت سحرالمتين التي تتميز بكونها قرية لبنانية نموذجية تنضح بالتاريخ مع وجود عدد كبير من المباني التراثية والساحات الواسعة والممرات التي تصل بين بيوتها القديمة

يتميز البيت بغرفه وأثاثه الأنيق،

اضافة الى الشرفة الفسيحة المطلَة على منظر طبيعي فريد وحيث يحلو شرب قهوة الصباح وتناول وجبة الفطور المؤلفة من الأطباق اللذيذة والمنتجة محليًا

كما أن الحدائق الممتلئة بالأزهار الملونة تحوط بالمكان

وفي بيت جدي، قسم مخصص لعرض المونة التقليدية التي تصنعها نساء متين. حيث يتم إنتاج المربى والمعلبات والحلويات وفق طرق تقليدية تعتمد على استخدام مكونات طبيعية فقط

في قرية العاقورة الجميلة ، وهو ملاذ دافئ وجذَاب ينسيك ضوضاء المدينة والحياة الصاخبة

يتميز هذا البيت بحسن الضيافة والكرم والترحاب. وهو موقع أنيق، تصميماته المميزة مستوحاة من مختلف الأعشاب والأزهار والفواكه المزروعة في المكان. ففي حديقته يمكنك استنشاق الهواء النظيف والاستمتاع بمنظر المزروعات الملونة التي تعطي المكان رونقًا خاصًا، مما يضفي على إقامتك الإحساس بالمتعة والاسترخاء

كذلك يقدّم هذا البيت وجبات محلية تقليدية من المنتجات المحلية، تعدَها

لزوارها، مما يزيد على الاقامة نكهة التراث والاصالة

في الموقع، يمكنك المشاركة بعدد من النشاطات الطبيعية والريفية

من قطف الفاكهة والزراعة والمشاركة بالطهي. ويمكن الاستمتاع بالعديد من مسارات التنزه بالإضافة إلى استكشاف مغارة الرويس، أحد أكبر الكهوف الطبيعية في لبنان

هو مكان مخصص للراشدين فقط. فبالتالي، ستشعر في هذا المكان بالراحة والسكون بعيدًا عن الضجة. يتميز هذا المكان بموقعه في قلب الطبيعة وهو يعكس فن العمارة التقليدي والنموذجي

و بطابعه الريفي. فهو عبارة عن منزل حجري تحوط به الحدائق المرصوفة والعديد من النوافير والمقاعد الصخرية الطبيعية. وان كان الطقس مشمسًا ودافئًا، فيمكنك الاستمتاع بالسباحة في المسبح، وكذلك يوفر هذا المكان فرصة الاستمتاع بالطعام المحلي

هنا يمكنك تجربة الحياة التقليدية القديمة على أصولها، خصوصًا وأن الضيوف ينامون في هذا المكان على فرشات من الصوف، مفروشة على الأرض. يوفّر ايكولودج تعنايل

، الذي أسسته جمعية

في العام 2006، فرصة للمساهمة بحماية التراث المحلي وتعزيز السياحة البيئية المستدامة في المنطقة. وبهدف الحفاظ على التراث الثقافي للمنطقة، بنيت جميع بيوت الضيافة من الطين وهي طريقة هندسية مستوحاة من الطريقة اللبنانية القديمة للبناء

يضم المكان أيضًا، مطعمًا تقليديًا يُعرف بخان المقصود

وهو مكان مثالي لتناول وجبات الغداء على الطريقة الريفية اذ يقدَم الاطباق المحلية التقليدية التي يعشقها جميع الزائرين

هو عبارة عن مشروع سياحي زراعي، تأسس في منطقة البقاع الأوسط، وتحديدًا في منطقة الحوش. يهدف هذا المشروع الى التشجيع على الزراعة وحماية التراث المحلي والتنوع الثقافي. تجمع هذه البيوت بين الطابع المكسيكي واللبناني معًا. فهي مجهَزة بجميع وسائل الراحة لإقامة مريحة وهادئة. هذه التجربة الفريدة تعطيك الفرصة للتقرَب من الحياة الريفية التقليدية وعيش حياة المزارعين لأيام، بعيدًا من ضجة المدينة والضوضاء. هذا المكان يعشقه الاولاد أيضًا، اذ يمرحون بالتعرف على الحيوانات وطرق عيشها والمشاركة بالزراعة والقطاف

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *