فيروس كورونا: الاتحاد الأوروبي يشتري 300 مليون جرعة من لقاح “فايزر-بيونتيك” بعد ثبوت فاعليته

وافق الاتحاد الأوروبي على شراء نحو 300 مليون جرعة من لقاح فيروس كورونا الذي أعلنت عنه شركتا “فايزر” و”بيونتيك”، بعد أن أظهر نتائج فعالة أثناء التجارب.

وقالت الشركتان إنه من المتوقع أن تبدأ عمليات التسليم بحلول نهاية العام الجاري.

بيد أن الاتحاد الأوروبي رفض الإفصاح عن تفاصيل كيفية طرح اللقاح، وأصر على ضرورة اتباع “عدد من الخطوات” مسبقا.

وتشير البيانات المبكرة إلى أن اللقاح يحمي ما يزيد على 90 في المئة من الأشخاص من الإصابة بأعراض كوفيد-19.

وقالت الشركتان يوم الإثنين إن اللقاح خضع لتجارب شملت 43500 شخص دون إثارة مخاوف تتعلق بالسلامة.

مواضيع قد تهمك نهاية

وتعتزم فايزر-بيونتيك تقديم طلب للحصول على موافقة طارئة لاستخدام اللقاح بحلول نهاية نوفمبر/تشرين الثاني، وقد يستفيد عدد محدود من الأشخاص منه خلال العام الجاري.

ووصفت ستيلا كيرياكيدس، مفوضة الاتحاد الأوروبي لشؤون الصحة، صفقة اللقاح الأوروبية بأنها “مهمة للغاية”.

وقالت: “الاتفاق يعني أننا نقترب خطوة مما شرعنا في عمله، أن تكون لدينا محفظة لقاحات واسعة النطاق وفعالة”، مضيفة أنه لن يتم توزيعها إلا بعد أن “يثبت أنها آمنة”.

بيد أن كيرياكيدس رفضت تقديم تفاصيل عن جدول زمني محدد لموعد تسليم اللقاح إلى الدول الأعضاء في الاتحاد، وقالت: “يجب أن تحصل على ترخيص من وكالة الأدوية الأوروبية، توجد خطوات يجب اتباعها قبل أن نتمكن بالفعل من وضع جدول زمني”.

كما حذرت قائلة: “لن يكون (اللقاح) الحل السحري الذي يجعل الفيروس يختفي في يوم وليلة”.

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *