أميركا تسجل أول وفاة بالطاعون هذا العام لشاب عشريني

أكدت السلطات الصحية في ولاية نيو مكسيكو الأميركية أن رجلاً في العشرينات من عمره توفي بسبب الطاعون الدبلي، وفقاً لصحيفة «ديلي ميل» البريطانية

وجاءت وفاته بعد أيام قليلة من ظهور حالة طاعون أخرى، لرجل في الستينيات من عمره، وكانت أول حالة يتم تشخيصها في الولاية هذا العام

وعاش الرجلان على بعد أكثر من مائة ميل، لذلك من غير المحتمل أن تكون الحالتان مرتبطتين، لكن مسؤولي الصحة يحققون الآن في منزل الشاب الذي توفي بسبب العدوى النادرة

ويأتي ذلك بعد أن ثبتت إصابة سنجاب في كولورادو المجاورة ببكتيريا يرسينيا بيستيس، التي تسبب الطاعون الدبلي وتقارير عن تفشٍ محتمل في الصين

وأغلق مسؤولون صينيون مدينة وقرية في منطقة منغوليا الداخلية بعد تقارير عن وفيات بسبب الطاعون الدبلي هناك هذا العام

وإنه نفس المرض الذي قتل نحو 50 مليون شخص – بما في ذلك نحو 60 في المائة من سكان أوروبا – في القرن الرابع عشر، وأطلق عليه اسم «الموت الأسود»

وفي هذه الأيام، تعتبر حالات الطاعون الدبلي نادرة للغاية، لكنها لا تزال قاتلة للغاية

وتقدر منظمة الصحة العالمية أن هناك ما بين ألف وألفين حالة طاعون على مستوى العالم كل عام

وتقول المنظمة إن ما بين 30 و100 في المائة من تلك الحالات تعتبر قاتلة

وفي الولايات المتحدة، لا يوجد سوى نحو سبع حالات من الطاعون في عام عادي. وتقدر مراكز السيطرة على الأمراض والوقاية منها أن نحو ثمانية إلى 10 في المائة فقط من الأميركيين الذين يصابون بالطاعون يموتون بسبب المرض

وتؤثر بكتيريا يرسينيا بيستيس بشكل أساسي على الحيوانات، وخاصة القوارض

وإذا تعرضت هذه القوارض للدغ من قبل البراغيث، يمكن للحشرات أن تنشرها إلى مضيفيها التاليين، بما في ذلك الحيوانات الأخرى والبشر

وعادة ما يحمل البشر الطاعون دون أعراض لمدة تتراوح بين يومين إلى ستة أيام إذا تعرضوا للدغة برغوث مصاب

ويعتمد ما يحدث بعد ذلك على نوع الطاعون الدبلي الذي أصيب به الشخص – مثل النوع المسؤول عن معظم وفيات الموت الأسود، ويتميز بالعقد الليمفاوية المنتفخة جداً غالباً في الفخذ أو الإبط أو الرقبة – أو بطاعون إنتان الدم أو الطاعون الرئوي

والرجل الذي مات في نيو مكسيكو كان مصاباً بنوع إنتان الدم

وفي هذه الحالة، قد تظهر الأعراض بشكل أسرع – في غضون يوم إلى ثلاثة أيام – إذا استنشق المريض قطرات معدية من سعال أو عطس شخص آخر مصاب بالطاعون

وتعتبر وفاة الشاب أول حالة وفاة بسبب الطاعون يتم الإبلاغ عنها في نيو مكسيكو منذ عام 2015. وفي الولايات المتحدة هذا العام

ورغم ندرة الحالات في أي مكان في أميركا الشمالية، غالباً ما تظهر في نيو مكسيكو وكولورادو وأريزونا

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *