الأربعاء , 1 أبريل 2020
الرئيسية / الحوادث / مصرع أم وإصابة أطفالها بتسمم في الجيزة بعد ان عقمت الشقة خوفا من كورونا

مصرع أم وإصابة أطفالها بتسمم في الجيزة بعد ان عقمت الشقة خوفا من كورونا

باشرت نيابة شمال الجيزة، التحقيق في واقعة مصرع ربة منزل وإصابة إبنائها الثلاثة بالتسمم، إثر تناول وجبة مكرونة بشاميل عقب تعقيم الأم الشقة للحماية من فيروس كورونا المستجد، بمنطقة أوسيم

وانتقلت النيابة لإجراء معاينة ومناظرة للجثة، وصرحت النيابة بدفن الجثة، ورجحت التحريات والتحقيقات أن الأم “أحلام” 36 عاما، استخدمت كمية من المطهرات والمواد التي تستخدم في التعقيم “كلور وكحول”، قبل طهي العشاء لأسرتها وأغلقت منافذ الشقة ما تسبب في تسرب غازا ساما من تلك المواد، في أثناء طهي الطعام، وعقب تناوله توفيت الأم وأصيب أبناؤها الثلاثة

وأضافت التحريات والتحقيقات، أن النيابة انتقلت إلى مستشفى أوسيم وناقشت الأطفال المصابين، وأكدوا في التحقيقات أنهم “تناولوا مكرونة بشاميل.. وأصيب بحالة إعياء شديدة في منتصف الليل”

تسببت وجبة “مكرونة بشاميل” في مصرع سيدة، وإصابة أبنائها الثلاثة، وذكرت التحريات والتحقيقات، التي جرت تحت إشراف اللواء طارق مرزوق مدير أمن الحيزة، واللواء محمود السبيلي مدير المباحث، أن المتوفية تدعى أحلام 36 عاما

وكشفت التحريات أنها مقيمة في شقة سكنية بمنطقة أوسيم، وأنها كانت تنظف الشقة، وغسلتها وطهرتها بـ”كلور”، لمحاربة فيروس كورونا، وأحضرت وجبة العشاء، عبارة عن مكرونة بشاميل لها وأبنائها الثلاثة، وبعد تناولهم الطعام بنحو 4 ساعات، انطلقت صرخات الأطفال، حتى حضر الجيران، وتفاجؤوا بمصرع الأم، وإصابة أبنائها الثلاثة “محمد مسعد 10 سنوات، وردينا وحبيبة”، بتسمم عقب تناولهم وجبة العشاء

وأضافت التحريات، التي جرت تحت إشراف اللواء مدحت فارس نائب مدير الادارة العامة للمباحث، والعقيد أحمد الوليلي مفتش مباحث شمال الحيزة، والرائد محمد مجدي رئيس مباحث أوسيم، والنقيبان عمرو عطيطو وأحمد عادل معاوني المباحث، أن الأهالي نقلوا الأطفال المصابين إلى مستشفى أوسيم

وانتقلت القوات لإجراء معاينة، وتبين وجود بقايا طعام “مكرونة بشميل”، وعدم وجود أي إصابات ظاهرية في جثمان الأم، وبمناقشة الأطفال، قالوا في محضر الشرطة، إنهم أصيبوا بـ”وجع في البطن”، عقب تناولهم العشاء مكرونة بشاميل، وتحرر محضر بالواقعة، وأخطرت النيابة التي باشرت التحقيق

عن sadek

شاهد أيضاً

بسبب #كورونا دول يتعفّن فيها المحصول وأخرى تبيع #الفواكه و #الخضروات بخصم 90% بسبب إغلاق الحدود … هل نتجه إلى أزمة أغذية؟

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *