مدير عام أوقاف القدس: أبواب المسجد الأقصى فتحت منذ صلاة الفجر .

                      اقتحام المسجد الأقصى

أدى عدد كبير من أبناء مدينة القدس المحتلة، صلاة فجر اليوم الأربعاء، برحاب المسجد الأقصى المبارك، بعد إعادة فتح أبوابه.

وأوضح الشيخ عزام الخطيب مدير عام أوقاف القدس وشؤون المسجد الأقصى أن أبواب المسجد الأقصى فتحت منذ صلاة الفجر، وكافة موظفى الأوقاف والمصلين تمكنوا من دخوله كالمعتاد، لافتا انه فى منتصف الليل تمكن حراس الوحدة الليلية من الدخول الى المسجد.

وكانت قوات الاحتلال أغلقت أبواب المسجد الأقصى يوم أمس، وأدى المواطنون صلوات العصر والمغرب والعشاء أمام أبواب المسجد المبارك، خاصة فى منطقة باب الأسباط، بعد يوم حافل بالاعتداءات على المصلين والعاملين فى الأقصى، ودهم مسجد الصخرة، وإغلاق كافة أبواب الأقصى، واعتقال عدد من المقدسيين.

فى السياق ذاته، جددت جماعات الهيكل المتطرفة المنضوية فى اطار ما يسمى “اتحاد منظمات المعبد”، دعواتها لأنصارها والمستوطنين، للمشاركة الواسعة فى ما سمته “اجتياح” المسجد الأقصى صباح يوم غد الخميس.

من جانب أخر شنت قوات الاحتلال الإسرائيلى حملة اعتقالات فى محافظات الضفة الغربية فجر اليوم طالت 21 مواطنا فلسطينيا، وذلك بعد مداهمة منازل ذويهم وتفتيشها؛ فيما أصيب، معلم وعشرات الطلبة بالاختناق بقنابل الغاز، عقب اقتحام قوات الاحتلال مدرسة الخليل.

 

ففى شمال الضفة، اعتقلت قوات الاحتلال الإسرائيلي، 6 شبان من مدينة جنين ومخيمها، و3 فتية وشابا من محافظة قلقيلية، و3 شبان من طولكرم.

وقالت مصادر فلسطينية إن قوات الاحتلال كثفت من تواجدها العسكرى فى محيط قرى وبلدات جنوب جنين، ونصبت حواجز عسكرية أعاقت حركة المواطنين.

كما اعتقلت قوات الاحتلال 3 مواطنين، بينهم نائب سابق، خلال اقتحامها مدينة رام الله والبيرة وسط الضفة.

وأشارت المصادر ذاتها الى أن مواجهات اندلعت فى حى ام الشرايط بين جنود الاحتلال والشبان، دون وقوع اصابات.

وفى القدس اعتقلت قوات الاحتلال شابا من قرية الجديرة شمال غرب القدس المحتلة.

وفى جنوب الضفة، اعتقلت قوات الاحتلال 5 مواطنين من الخليل وفتشت عدة منازل، كما داهمت قوات الاحتلال عدة أحياء بمدينة الخليل، ونصبت حواجزها العسكرية على مداخل بلدتى سعير وحلحول، وعلى مدخلى مدينة الخليل الشمالى والجنوبي، وأوقفت مركبات المواطنين وفتشتها ودققت فى بطاقاتهم الشخصية، ما تسبب بإعاقة مرورهم.

وأصيب معلم فلسطينى وعشرات الطلبة بالاختناق، عقب اقتحام قوات الاحتلال مدرسة الخليل الأساسية فى البلدة القديمة بمدينة الخليل، وإطلاق قنابل الغاز السام المسيل للدموع.

وأفاد شهود عيان، بأن قوات الاحتلال داهمت المدرسة أثناء توجه الطلبة والأساتذة للدوام، وأطلقت قنابل الغاز السام داخل أسوارها، ما أسفر عن إصابة المعلم هانى الحدوش وعشرات الطلبة بحالات اختناق، نقلوا على إثرها إلى المستشفى لتلقى العلاج.

كما حاولت قوات الاحتلال بمركباتها العسكرية دهس عدد من الطلبة فى محيط المدرسة.

وأشار معلمو المدرسة إلى أن اقتحام قوات الاحتلال للمدرسة عرقل سير العملية التعليمية، وخلق حالة من الرعب فى صفوف الطلبة.

يذكر ان اقتحام المدرسة يتكرر من حين لآخر من قبل قوات الاحتلال، فى استهداف واضح للمسيرة التعليمية فى المدرسة التى يصل عدد تلاميذها إلى 370 طالبا تقريبا.

محتويات

  • 1أصل التسمية
  • 2اعتقادات خاطئة عن حدوده
  • 3تاريخ المسجد الأقصى
    • 3.1أول بنائه
    • 3.2عهد اليبوسيين وبني إسرائيل
    • 3.3عهد الهياكل
    • 3.4عهد الرومان والبيزنطيين
    • 3.5عهد النبي محمد
    • 3.6الفتح الإسلامي
    • 3.7العهد الأموي
    • 3.8الزلزال وإعادة البناء
    • 3.9الحملة الصّليبيّة
    • 3.10العصر الحديث
      • 3.10.1حريق المسجد
      • 3.10.2القرن 21
      • 3.10.3قرار اليونيسكو سنة 2016
      • 3.10.4منع الصلاة في المسجد سنة 2017
  • 4العمارة
    • 4.1معالم المسجد الأقصى
      • 4.1.1المصليات
      • 4.1.2واجهة المسجد والشرفة
      • 4.1.3القباب
      • 4.1.4الماَذن
      • 4.1.5أبواب المسجد الأقصى
        • 4.1.5.1الأبواب المفتوحة
        • 4.1.5.2الأبواب المغلقة
      • 4.1.6المساطب
      • 4.1.7الأروقة
      • 4.1.8المدارس
      • 4.1.9البوائك
      • 4.1.10الأسبلة
      • 4.1.11معالم أخرى
        • 4.1.11.1مصاطب المسجد الأقصى المبارك
  • 5قدسية المسجد الأقصى عند المسلمين
    • 5.1فضائل المسجد الأقصى
  • 6حفريات المسجد الأقصى
  • 7انظر أيضا
  • 8مصادر
    • 8.1ملاحظات
    • 8.2هوامش
  • 9وصلات خارجية

You may also like...

اترك تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *